المبادئ
التوجيهية الـ 16

16Guidelines.jpeg

تقوم خطة المبادئ التوجيهية الدولية على فكرة بسيطة ـ بإمكاننا تغيير أسلوبنا في معايشة الواقع، من خلال التفكير العميق وتغيير منهج تفكيرنا، تصرفنا، تعاملنا مع الآخر واكتشاف المعاني. وتساعدنا على النموّ والتطور وعلى أن نكون أشخاصاً مهتمّين ورحيمين اتجاه أنفسنا واتجاه الآخرين. تهدف خطة المبادئ التوجيهية الـ 16 للحياة (16G)، أيضاً، إلى مساعدة الناس على تحقيق السعادة وتحقيق الذات، كسر التصورات والمعتقدات المقيدة للذات، تحسين علاقاتنا مع الآخرين، اتخاذ قرارات أفضل وإيجاد راحة البال والمرونة حتى في أوقات الأزمات.
في العام 2006، أطلقت منظمة تنمية العطف والحكمة (FDCW -Foundation for Developing Compassion and Wisdom) خطة المبادئ التوجيهية الـ 16، التي أصبحت اليوم معتمدةً ومُطبَّقَةً في 22 دولة في العالم. اكتشف آلاف الأشخاص في مختلف أنحاء العالم أن تعلّم الخطة والتدرب عليها قد قاداهما إلى السعادة وتحقيق الذات في حياتهم الشخصية والمهنية. من خلال تنمية المرونة العاطفية، مهارات التعلم الاجتماعي والعاطفي، المهارات الاجتماعية والتطور على مستوى الشخص والمجتمع. في عام 2020، نقلت جمعية "بيت الحالمين" هذه الخطة إلى إسرائيل. أصبحت الممثل الرسمي للبرنامج نيابة عن FDCW. يقدم "بيت الحالمين" ورش عمل ومحاضرات وأنشطة تنظيمية وعامة وخاصة باللغات العبرية والعربية والإنجليزية.

الطريقة التي نكون بها المعاني

الطموح

القيم

الخدمة

الشجاعة

الطريقة التي نتعامل بها مع الآخرين

الاحترام

الصفح

الشكر

الاخلاص

الطريقة التي نتصرف بها

اللطف

الصراحة

السخاء

الكلام الحسن

الطريقة التي نفكر بها

التواضع

الصبر

القناعة

البهجة

 تأثير 

الانتشار العالمي

منذ سنة 2020

أيضا بالعبرية والعربية

مجموعة متنوعة من اللغات

في العالم

منذ عام 2006

أكثر من
2000 امرأة
150 رشد
20 دولة

في إسرائيل

منذ عام 2020

70 امرأة
15 ورشة عمل
25 مرشد